2017/12/18 at 11:25 مساءً
رئيس التحرير أيمن عبد الجواد
رئيس التحرير التنفيذي مجدي الشيخ

وزير الأوقاف يفتتح معسكر “أبو بكر الصديق” بعد توقف ست سنوات

واصل معسكر “أبو بكر الصديق” فعالياته أمس لليوم الثاني تحت عنوان “مشكلات التطبيق في الفقة الإسلامي” وحاضر فيها الدكتور عبدالله النجار، عميد كلية الدرسات العليا الأسبق وعضو مجمع البحوث الإسلامية وفي بداية المحاضرة أكد د. النجار أن مشكلات التطبيق في الفقه الإسلامي، نتيجة سببن أساسين “الأول”، هو التشدد والغلو في الدين، من قبل معتنقى الفكر المتطرف فنراهم عن جهل وسوء فهم يظهرون الإسلام بمظهر لا يتفق وشرع الله تعالى المبني على التيسير على الناس ورفع الحرج، مضيفا أن الله أنزل هذا الدين ليكون أداة صالحة لسعادة الإنسان في الدنيا والأخرة وهو سبحانه لم يخلق الناس ليعذبهم.

أشار أن مقاصد الشريعة الإسلامية تستهدف التيسير على الناس ورفع الحرج؛ وأن  التشدد قد وجد منذ عصر النبي صلى الله عليه وسلم وهذا يظهر في حديث النفر الثلاثة الذين أتوا ليسألوا عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم فلما أُخبروا بها فكأنهم تقآلوها؛ مما أوجد عندهم الغرور الذي يصيب المتشددين فترى أناس  يظنون في نفوسهم أنهم يملكون مفاتيح الجنة غرورا لكثرة صلاة , أو صيام , أو شعائر ظانين بذلك إقامة الحجة على الله , وحاشا لله تعالى فسبحانه له حقوق على خلقه وليس عليه واجبات بخلاف حقوق العباد التى يقرر أن للعبد على أخيه حق وعليه لأخيه واجب فلايملك الحق المطلق إلا الله تعالى.

وفي نهاية كلمته أضاف د. النجار أن السبب الثانى لمشكلات التطبيق في الفقه الإسلامي، وهو عدم الفهم الصحيح لنصوص الشريعة الإسلامية ووضعها في غير سياقها مما يسبب اضطرابا في الفهم وتشددا في السلوك؛ وتصديرها للناس بغير مفهومها.

وبعد إنتهاء المحاضرة أجاب د. عبدالله النجار على تساؤلات الأئمة المشاركين في معسكر “أبو بكر الصديق”.

يذكر أن وزير الأوقاف د. محمد مختار جمعة افتتح أمس الأول الأحد معسكر أبو بكر الصديق بالإسكندرية بحضور د. أحمد علي عجيبة الأمين العام للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية واللواء هشام شادي السكرتير العام المساعد لمحافظة الإسكندرية ووكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية ووقيادات الدعوة بالمحافظة والأئمة المشاركين من أنحاء الجمهورية فى المرحلة الأولى للمعسكر.

في بداية اللقاء رحب د. أحمد عجيبة الأمين العام المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بالحضور وأشاد بجهود وزير الأوقاف في عودة المعسكر إلى سابق عهده بعد توقف دام لست سنوات .

وفي بداية كلمته رحب وزير الأوقاف بالسادة الضيوف والسادة الأئمة من الفوج الأول المشارك في المعسكر , كما أشاد معاليه بالجهود الم

خلصة التي بذلها أعضاء المجلس الأعلى للشئون الإسلامية في عودة المعسكر إلى سابق عهده في أقل من ثلاثة أسابيع , كما أوضح أن افتتاح هذا المعسكر يأتي بالتزامن مع مؤتمر الشباب بما يمثل انطلاقة كبيرة في تمكين الشباب والنهوض بهم علميًّا وثقافيًّا.

أكد وزير الأوقاف أن المجلس الأعلى للشئون الإسلامية لم يتخلف أبدا عن أداء رسالته , بل حقق نجاحًا كبيرًا في مؤتمره السنوي العالمي في الداخل والخارج , وفي مجال النشر انطلق المجلس انطلاقه واسعة في حجم المنشورات والمطبوعات خاصة الإصدارات الأخيرة والتي منها : كتاب “مفاهيم يجب أن تصحح” والذي تم توزيع 600 ألف نسخة في أقل من عامين , وكتاب “تيسير الحج” , وكتاب “ضلالات الإرهابيين وتفنيدها” , وكتاب ”حماية الكنائس في الإسلام” , وتلك الإصدارات تُعد نقلة نوعية في تطوير وتصويب الفكر الإسلامي في الداخل والخارج , كما أكد أن السبت القادم سيتم مناقشة كتاب “فلسفة الحكم والحرب والسلم” الذى أصدره بصالون الجمهورية الثقافى مبينًا أن الإسلام لم يكن أبدا في أي مرحلة من مراحله دين بغي أو اعتداء بل شُرع الجهاد والقتال فيه لرد العدوان , وجميع الغزوات كانت لدفع عدوان أو ظلم أو خيانة.

كما أشار د. جمعة بأن افتتاح معسكر “أبو بكر الصديق” ليس بالأخير بل هو الأول وأنه في أغسطس القادم سيفتتح المعسكر الثاني في مدينة رأس البر بمحافظة دمياط , وعازمين على افتتاح المعسكر الثالث بإحدى محافظات الوجه القبلي , وذلك إيمانًا منا بأن الهدف الأول من إقامة تلك المعسكرات هو رفع الجانب التعليمي والتثقيفي والاجتماعي لدى الأئمة والإداريين بوزارة الأوقاف , ولأول مرة سيكون أسبوع مخصص لواعظات الأوقاف.

والهدف الثاني هو الجانب الترفيهي فقد خصصنا وقتَا ليس بالقليل لزيارة المعالم الثقافية والسياحية في رحلات جماعية أو فردية شريطة أن تكون في إطارٍ منضبطٍ بما يحقق التمثيل اللائق لوزارة الأوقاف ، كما أكد أننا سنقوم بتشكيل مجلس إدارة لمعسكر “أبو بكر الصديق” وذلك للوصول للاستغلال الأمثل للمعسكر تدريبياً ودعوياً وتثقيفياً مع تقديم دراسة علمية واقتصادية لكيفية الاستفادة من المعسكر بما يخدم العاملين بالأوقاف سواءً بالاستضافة العائلية أو الفردية باشتراك رمزي ، كما بين أن الوزارة ستقوم بحصر كل الأماكن التى تصلح أن تكون مكاناً للترفيه واستغلالها الاستغلال الأمثل بما يخدم العاملين بالأوقاف .

وفي بداية كلمته رحب اللواء هشام شادي السكرتير العام المساعد لمحافظة الإسكندرية بالحضور مؤكدا أن المحافظة ستقوم بتقديم كل الخدمات المتاحة لضيوف المعسكر مع المساهمة في تنظيم رحلات ترفيهية وتثقيفية للمعالم السياحية داخل المحافظة.

شاهد أيضاً

“المندوبة الأمريكية بمجلس الأمن” : القدس أرضاً للشعب اليهودى منذ آلاف السنين.

أفادت المندوبة الأمريكية فى مجلس الأمن، نيكي هيلى، إن واشنطن استخدمت حق النقض “الفيتو” دفاعًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *